جديد الأخبار
الأخبار
اللقاءات والتغطيات
محافظ الخبر يكرم ٦٦ طالباً وطالبة في حفل جائزة الشاب عبدالله السويدان " للتميز "
محافظ الخبر يكرم ٦٦ طالباً وطالبة في حفل جائزة الشاب عبدالله السويدان " للتميز "

محافظ الخبر يكرم ٦٦ طالباً وطالبة في حفل جائزة الشاب عبدالله السويدان

01-05-2015 00:02


الخبر - حسام الصانع - الخبر تايمز : تصوير ( خطار, علي العياش )

تحت رعاية صاحب السمو الملكي الامير سعود بن نايف بن عبدالعزيز امير المنطقة الشرقية شرف محافظ محافظة الخبر الاستاذ سليمان بن عبدالرحمن الثنيان الحفل الختامي لجائزة الشاب عبدالله بدر السويدان للتميز والذي اقيم مساء امس الأربعاء بفندق الموفنبيك بالخبر بحضور مدير عام التربية والتعليم بالمنطقة الشرقية الدكتور عبدالرحمن المديرس و عدد من العلماء والمشايخ والقضاة .

وقال محافظ محافظة الخبر الاستاذ سليمان بن عبدالرحمن الثنيان ان سمو امير المنطقة الشرقية الامير سعود بن نايف كلفني لحضور هذه الجائزة التي نفخر بها جميعا حيث انني عاصرتها منذ انطلاقتها وفي مراحلها الاولى فنحن جميعا سعيدين بما حققته هذه الجائزة من نجاحات وابداعات وتميز واتقدم بالتهنئة لأبنائي وبناتي الطلاب والطالبات على ما حققوه من تميز وابداع وتفوق .

واضاف الاستاذ الثنيان : كان هناك مراهنات بان هذه الجائزة لا تتعدى حدود محافظة الخبر وخاب ظن هذه المراهنات فاليوم نشاهد هذه في الجائزة في جميع محافظات ومدن المنطقة الشرقية ونتطلع ان شاء الله ان تعمم على مستوى المملكة

وفي كلمة القاها رئيس مجلس امناء الجائزة الشيخ بدر السويدان قال : نسعد بحضوركم جميعاً في حفل جائزة الأبن عبد الله بن بدر السويدان رحمه الله للتميز في دورتها الثالثة لنحتفل جميعاً بالفائزين في مسابقة القرآن والسنه واللغة العربية والموهبة والتي شارك في تصفياتها عدد كبير من المتسابقين بلغ عددهم (16.270) متسابق من أنحاء المنطقة الشرقية ولله الحمد، حيث تضاعف عدد المشاركين الى ما يقارب عشرة أضعاف الدورة الأولى.

واضاف السويدان : نحتفل اليوم بالفائزين الذين بذلوا أثمن أوقاتهم لحفظ القران الكريم ليكون خيراً لهم في دينهم ودنياهم ، فقد أخبر رسول الله صلى الله عليه وسلم بذلك في قوله (خيركم من تعلم القران وعلمه) فهم بذلك في خير وإلى خير بإذن الله تعالى.

كما نرجو أن يكون للجائزة الأثر الكبير في تعليم القران والإعانة على حفظه من خلال دورتها السنوية كل عام. والتي نتطلع من خلالها إلى تحقيق المزيد من النتائج في حفظ القران والسنة النبوية ، وهذا الجزء الأسمى من مسئولية الجائزة تجاه هذا البلد المبارك، والذي يساهم في توجيه أبنائنا وبناتنا توجيهاً سليماً لخدمة الدين والوطن فكتب الله الأجر والرحمة لمن تحمل هذه الجائزة إسمه وكل من دعم وأعان على تحقيق أهداف الجائزة.

وفي كلمة توجيهه للطلاب والطالبات قال السويدان : أبنائنا الطلبة والطالبات نبارك لكم اجتيازكم هذه المراحل في حفظ القران والسنة وأفرع الجائزة الاخرى ولا شك - أن هذا أعظم ما يفاخر به المسلم ويحققه لنفسه ، وليس ذلك النهاية بل هو البداية.

بداية العمل وبداية التدبر وبداية الفقه والتطبيق لكل علم حفظتموه في صدوركم ، فقد كان صحابة رسول الله لا يتجاوزون عشر آيات حتى يتعلموا ما فيها من العلم والعمل .أسأل الله أن يوفقكم جميعاً لكل خير ويجعل علمكم توفيقاً لكم وهداية ، وأن تكونوا منارات إشعاع وفخر لنا جميعاً.

كما أبارك لأولياء الأمور وأشكرهم على كل ما بذلوه وقدموه من جهود لأبنائهم لتحقيق مثل هذه الأهداف السامية والغالية.

واضاف السويدان : لا يفوتني أن أشكر صاحب السمو الملكي الأمير/ سعود بن نايف أمير المنطقة الشرقية على رعايته الكريمة ودعمه المستمر لهذه الجائزة ولدعمه أيضاً لكل الأنشطة الخيرية والدعوية والمجتمعية في المنطقة الشرقية - والشكر موصول لأصحاب السمو و المعالي والسعادة وضيوف الجائزة حضورهم وتشريفهم.

وأنتهز هذه الفرصة لأعبر عن بالغ شكري للأستاذ سليمان بن عبد الرحمن الثنيان لحضوره نيابةً عن صاحب السمو الملكي الأمير / سعود بن نايف - أمير المنطقة الشرقيـة كما أشكر كافة منسوبي وزارة التعليم - وعلى رأسهم :

في المنطقة الشرقية سعادة الدكتور / عبد الرحمن المديرس ومحافظة الأحساء الأستاذ/ احمد بالغنيم ومحافظة حفر الباطن الأستاذ / عايض الرحيلي على دعمهم لهذه الجائزة كما يطيب لي أن أشكر نائب رئيس مجلس الأمناء بالجائزة معالي الشيخ/ صالح اليوسف وسعادة اللواء محمد الشلفان عضو مجلس الامناء والابنـة هيفاء الســويـدان أمين عام الجائزة وكل من أعان على تحقيق هذه الجائزة لأهدافها واسأل الله تعالى أن يوفقنا جميعاً لما يحبه ويرضاه.

من جانب اخر قال مدير عام التربية والتعليم بالمنطقة الشرقية الدكتور عبدالرحمن المديرس في تصريح خاص ان هذه الجائزة في دورتها الثالثة ولو لاحظنا انطلاقة الجائزة من الدورة الاولى والثانية نجد نمو مستطرد قوي للجائزة مما يؤكد على التطور المستمر للجائزة حيث بدأت بحوالي ١٨٠٠ طالب وطالبه وفي الدورة الثانية حوالي ٦ الاف والان في الدورة الثالثة اكثر من ١٦ الف طالب وطالبه وهذا يؤكد على اهمية الجائزة منذ بدايتها وسوف تستمر بإذن الله مع النمو والشراكة الاجتماعية مع ادارة تعليم المنطقة الشرقية وامانة جائزة الشاب عبدالله السويدان والتطوير المستمر فيها .

واضاف الدكتور المديرس : لا شك ان الرعاية الكريمة من صاحب السمو الملكي الامير سعود بن نايف امير المنطقة الشرقية لهذه الجائزة جعل الجائزة محط الانظار وتحدي كبير للقائمين على الجائزة وادارة التعليم للبحث عن افضل الممارسات في الاداء والانجاز حيث ان لها الاثر الكبير في احداث حراك وتنافس شريف قوي في مجالات القران والسنه النبوية واللغة العربية والادب والموهبة والابداع ونتطلع بان الجائزة تتطور في الدورات القادمة ونحن نبحث باستمرار على التطوير المستمر لهذه الجائزة

واكد الدكتور المديرس ان وصول الطلاب في الدورة الثالثة لهذه الجائزة هو تحدي كبير والتحدي الكبير كيف نصل للجودة المستدامة والتميز المستدام ولن نحقق تميز في دورة معينه او نجاح ونقف بلا سيبدأ العمل كيف نرصد الايجابيات في الدورة الثالثة وفرص التحسين حتى نصل للدورة الرابعة بشكل افضل ونبدع فيها ونحفز ابنائنا وبناتنا على خوض الغمار في المنافسات فالجائزة هي وسيله لإحداث الافضل وهذا ما نبحث عنه وسنسعى جاهدين لذلك للوصول لقمة بلا حدود

من جانبه أكد مدير عام التعليم بمحافظة الأحساء أحمد بن محمد بالغنيم، بأن جائزة الشاب عبدالله بن بدر السويدان – يرحمه الله – تشكل رافداً محورياً في فضاء جوائز التميز التي تزخر بها ولله الحمد المملكة بشتى قطاعاتها الحكومية والخاصة وصولاً للمؤسسات الخيرية والتي تصب في نهاية المطاف كلها في تنمية مهارات أبنائنا الطلاب والطالبات وفقاً لتحقيق أهداف السياسة التعليمية للملكة من خلال ربط النشء بالقرآن الكريم والسنة النبوية واللغة العربية والابداع فيها.

كما أشاد مدير التربية والتعليم بمحافظة حفر الباطن عايض بن نافع الرحيلي، بما تحمله جائزة الشاب عبدالله بن بدر السويدان للتميز – يرحمه الله – من أهداف نبيلة تتمثل بالعناية بكتاب الله عز وجل، مشيراً بأن آثار الجائزة منذ انطلاقها بدأت تظهر جلياً وخير شاهد على القفزة العالية التي حققتها في دورتها الثالثة من حيث عدد المشاركين لتصل قرابة الـ 16 ألف مشارك ومشاركة وذلك مقارنة في دورتها الثانية للعام الدراسي 1434/1435 حيث بلغ عدد المشاركين والمشاركات قرابة الستة آلاف .

وقد أجمع مديري التعليم بالغنيم والرحيلي، بأن وجود وانتشار مثل تلك الجوائز، تبعث على الفخر والتحفيز الكبير لأبناء هذا المجتمع في ظل قيادتنا الرشيدة أعزها الله.

نائب رئيس مجلس الامناء بالجائزة قاضي محكمة الاستئناف بالخبر الشيخ صالح اليوسف قال في تصريح خاص هذه الجائزة هي نقلة جيده عن كل دورة اقيمت فيها من ناحية عدد المشاركين من اول دوره الى ان وصلنا لهذه الدورة وهي الدورة الثالثة فلاشك ان هذا تميز يتميز به المجتمع السعودي من حبه للخير واتباعه للشرع .

واضاف الشيخ اليوسف ان فوز المشاركين في هذه الجائزة يعتبر حجة عليهم وهي بداية اكتمال العلم وبدأ عندهم العمل وعليهم بالتأمل والتدبر في كتاب الله عز وجل فانه سبب للخير من تمسك له نجى لذلك فان تميز المشاركين يعتبر تميز للمجتمع وكذلك تميز لهذه الجائزة وندعو لهم بالسداد والتوفيق

هذا وقد تم توزيع الجوائز والدروع على الطلبة والطالبات الفائزين والبالغ عددهم ٦٦ طالب وطالبه على مستوى المنطقة الشرقية وقام بتسليمها كلا من محافظ الخبر الاستاذ الثنيان ومدير التعليم الدكتور المديرس والشيخ السويدان


image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image




تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 2111


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Facebook
  • أضف محتوى في twitter
  • أضف محتوى في Google



تقييم
1.16/10 (6 صوت)

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

الرئيسية | الصورالمقالاتالبطاقاتالملفات الجوال  |الأخبار |الفيديو |الصوتيات |راسلنا |للأعلى

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الخبر تايمز ولا يسمح بالنسخ أو الاقتباس إلا بموافقه خطيه من إدارة الصحيفة

الدعم الفني و التشغيل Digint- تصميم HatOoM