جديد الأخبار
الأخبار
المحليات
ملتقى " نرعاك " الخامس يعزز أهمية الأمن الفكري لدى 3700 طالب وطالبة
ملتقى " نرعاك " الخامس يعزز أهمية الأمن الفكري لدى 3700 طالب وطالبة

ملتقى

18-10-2017 21:23


الخبر - الخبر تايمز :

شارك نحو " 3700" طالب وطالبة من طلاب المدارس والجامعات بالمنطقة الشرقية في فعاليات ملتقى " نرعاك" الخامس الذي ينظمه مركز سلطان بن عبدالعزيز للعلوم والتقنية " سايتك " تحت شعار " أسرة مترابطة .. مجتمع آمن " والذي يهدف إلى تطوير الذات، وتعزيز الأمن الفكري، وكذلك التغيير الحقيقي في أسلوب حياة الأشخاص، وزيادة رضى الفرد عن نفسه وتحسين علاقاته بمن حوله.

وأوضح مساعد المدير العام في " سايتك" الأستاذ وليد الرشيد بأن الملتقى ركز في فعالياته الصباحية على عقد ورش ومحاضرات للطلاب والطالبات وشهدت حضور عدد كبير، حيث تم وضع برنامج خاص لهم بعنوان "المهارات الإعلامية الناقدة" لتعريفهم بوسائل الإعلام القديمة والجديدة والاستفادة منها والمنهجية السليمة للتعامل. و تدريبهم على تحليل الرسائل الإعلامية الناقدة ،وحمايتهم من الأفكار الهدامة التي انتشرت في الآونة الأخيرة عبر وسائل الإعلام خاصة الأفكار المتطرفة، لخداع الشباب والإيقاع بهم. وتم التنفيذ، ويقومها مدربين معتمدين من برنامج " فطن"

وأشار الرشيد بأن الملتقى يصاحبه معرض يشارك فيه عدد كبير من الجهات الحكومية والخاصة لتعزز جوانب مهمة في حياة الفرد واضعاَ أمام الزوار عدد من الخطوات لتعزيز الأمن الفكري المنبثق من ديننا الإسلامي الحنيف ومعتقداتنا الصحيحة الراسخة ، وتحقيق الوسطية والاعتدال بفهم الصحابة والأخيار والأئمة الكبار وأن يتلقى معلوماته من المصادر الصحيحة ويحافظ على ثقافة الامة ومكونات أصالتها وقيمها ويسمو بنفسه إلى أعلى درجات الطهر والعفة والنبل.

من جهتها أكدت مديرة البرامج التعليمية في سايتك الأستاذة عمشاء الشلوي بأن جميع أركان المعرض تقدم رسالة توعوية مهمة حيث يوضح ركن فرع وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد أهمية الأمن الفكري باعتباره من الضروريات الأمنية لحماية المكتسبات وتحقيق التلاحم والوحدة في المنهج والغاية ، فهو يستمد تعاليمه من جذور العقيدة ومن ثوابتها وهو المدخل الحقيقي للإبداع والتطور والنمو لحضارة المجتمع وثقافته ، وبتحقيق الأمن الفكري يتوفر للمجتمع بشكل عام الحماية وخاصة الشباب إذ يقيهم مما يرد عليهم من أفكار هداية، حيث استخدم في المعرض شاشات العرض لبيان نعمة الأمن والأمان التي يتم بتحقيقها يتم عمارة المساجد وإقامة الصلوات وحفظ الأعراض وانتشار الخير وإقامة الحدود وتطبيق الشريعة وتوحيد الكلمة ، وإذا اختل الأمن حكم اللصوص وقطاع الطرق وقتلت النفس البريئة ومنع المسلم من إظهار شعائر دينه فتهجر المساجد وتعطل الشعائر وإذا حل الخوف أذيق المجتمع لباس الفقر والجوع.

فيما عرض جناح الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي " إدارة الأمن الفكري بالمسجد الحرام "، ومركز الملك عبدالعزيز للحوار الوطني، والبرنامج الوقائي الوطني فطن، وجامعة نايف العربية للعلوم الأمنية، والقوات الجوية الملكية السعودية ممثلة بـ قاعدة الملك عبدالعزيز الجوية بالقطاع الشرقي، ومستشفى القوات المسلحة بقاعدة الملك عبدالعزيز الجوية بالظهران، وجناح الرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر جوانب مهمة في تعزيز الوحدة الوطنية وحماية النسيج المجتمعي من خلال ترسيخ قيم التنوع والتعايش والتلاحم الوطني".

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 137


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Facebook
  • أضف محتوى في twitter
  • أضف محتوى في Google



تقييم
0.00/10 (0 صوت)

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

الرئيسية | الصورالمقالاتالبطاقاتالملفات الجوال  |الأخبار |الفيديو |الصوتيات |راسلنا |للأعلى

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الخبر تايمز ولا يسمح بالنسخ أو الاقتباس إلا بموافقه خطيه من إدارة الصحيفة

الدعم الفني و التشغيل Digint- تصميم HatOoM