جديد المقالات
جديد الأخبار
المقالات
المقالات
هنا يصبح الرحيل " واجباً "
هنا يصبح الرحيل " واجباً "
08-07-2014 11:02



هنا يصبح الرحيل " واجباً "

يُقال ان اسوأ رحيل من يرحل عنك ولا يرحل منك المشكلة ليست هنا..! جرّبت هذه المقولة وأمنت بها " اذا اردت شيئًا بشدة فأطلق سرآحه فإن عاد إليك فهو مُلكَك ، وان لم يعد فهو ليس لك ..!

هذه تجربتي بالحياة لم يعد..اذاً ماذا بعده هل ستتوقف الحياة ؟ هل سنموت ؟ بعيداً عن الكذب سنموت شوقاً سنُذبل من الأعماق . لن ننسى هناك من توقفت أنفاسهم من الرحيل .. هو همس شوقا لكن لم يسمعه احد .. هي قضت لياليها بإنتظار .. أحيانا نكذب فقط لنبتعد ونرى مدى اهتمامهم بعد رحيلنا هل سيأتون إلينا هل سيسألون عننا هل سيقضون أيامهم دوننا ؟ لكنهم لا يعلمون نحن معهم بأدق تفاصيلهم نراقبهم من بعيد نتواصل معهم بأسماء عديدة قد يحفظون أسمائنا في هواتفهم بمسمى الـ "مجهول" وقد كنا الاقرب لهم يوما او حتى نلتقي بهم صدفة بالطريق وكأننا عابرون ؛ فنتأمل ابتسامتهم نقترب قليلا لنسمع احاديثهم نسير من جانبهم نُكسر شيئا نُسقِط شيئا نفعل اي شيء لنلفت انتباههم .. نعم يجبرنا الحنين لفعل الكثير ، لكن بلا جدوى . فـفي الحبِّ أنصاف الحلول جريمة عُظمى ! لكننا نُجبر لفعلها . بالواقع كُن او لا تكون لكن لا تقف بالمنتصفْ ابداً كُن اقوى من الحنين فالحُب قوتين ، إما قوة بقاء ، أو قوة رحيل .

ان لم ترحل لن يأتي الأجمل في حيآتك ابداً .. أنتم لن تفهمون ما اشعر به .. لكن انت ستتمعن كلماتي كثيراً بشتىٰ تفاصيلها ..!

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 5486



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Facebook
  • أضف محتوى في twitter
  • أضف محتوى في Google


فوزية أحمد محمد أمين
فوزية أحمد محمد أمين

تقييم
5.58/10 (45 صوت)

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

الرئيسية | الصورالمقالاتالبطاقاتالملفات الجوال  |الأخبار |الفيديو |الصوتيات |راسلنا |للأعلى

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الخبر تايمز ولا يسمح بالنسخ أو الاقتباس إلا بموافقه خطيه من إدارة الصحيفة

الدعم الفني و التشغيل Digint- تصميم HatOoM